أخبار المجمع

افتتاح "مركز ريادة الاعمال والتأهيل الوظيفي" في اليرموك

رعى رئيس جامعة اليرموك الأستاذ الدكتور زيدان كفافي حفل افتتاح "مركز ريادة الأعمال والتأهيل الوظيفي" الذي نفذته كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية بالتعاون مع مجموعة ساغو الدولية للتدريب.

ورحب الكفافي في كلمته بالحضور في رحاب كلية الحجاوي أحد معالم النهضة العلمية في جامعة اليرموك، لافتا إلى أن اليرموك ومنذ نشأتها لها دور مميز في خدمة المجتمع المحلي وتنميته في مختلف المجالات، ومن هنا جاءت فكرة التعاون بين الجامعة ومجموعة ساغو بهدف إنشاء مركز لريادة الأعمال يعنى بتدريب الطلبة وتأهيلهم لدخول سوق العمل المحلية والعربية والعالمية، مثمنا الجهود التي بذلتها ساغو في تجهيز المركز الأمر الذي يجسد التعاون الفاعل بين المؤسسات التعليمية ومؤسسات المجتمع المحلي والدولي.

وأكد الكفافي على ضرورة ربط مخرجات العملية التعليمية مع حاجات سوق العمل، حيث عملت اليرموك على المواءمة بين مضمون الخطط الدراسية لمختلف التخصصات التي تطرحها من جهة، وبين متطلبات سوق العمل المحلي والعربي من جهة أخرى، مشيرا إلى أن حصول الطالب الجامعي على الشهادة الجامعية لا تعني بالضرورة حصوله على المعرفة، فيتوجب علينا كإدارة جامعة إعداده وتأهيل الطلبة بالمهارات الحياتية والمعرفية والتقنية اللازمة التي تمكنهم من خوض التنافسية في سوق العمل والحصول على فرصة عمل مميزة بعد تخرجهم.

بدوره قال الرئيس التنفيذي لمجموعة ساغو الدولية الدكتور ضرار شهابات أن فكرة ساغو تقوم على أساس ان لا تبقى الطاقات الشبابية حصيرة العقول، والعمل على اطلاق العنان لهذه الطاقات الريادية من خلال تكامل وتفعيل جهود وطاقات الشباب، مستعرضا نشأة ساغو عام 2010 والتي تضم مجموعة من الفرق التي تعمل جنبا إلى جنب لتحقيق رؤية ورسالة المجموعة المتمثلة في استثمار الإمكانات والطاقات الموجودة في المجتمعات وتقديمها كخدمات عالية الجودة لخدمة المجتمع المحلي والدولي، مشيرا إلى أن اعتماد المعايير الدولية لقياس المخرجات لأي خدمة تقدمها ساغو.

ولفت إلى أن ساغو تضطلع على الدوام بمسؤوليتها المجتمعية وترسيخ مفهوم المواطنة من خلال الخدمات التي تقدمها للمجتمع وأفراده.

من جانبه أشار عميد كلية الحجاوي الأستاذ الدكتور خالد الغرايبة إلى ان الكلية دأبت منذ نشأتها على تدريس مختلف التخصصات الهندسية بهدف تخريج المهندسين القادرين على مواكبة العصر والتطور التكنولوجي المستمر، وتزويدهم بالمهارات التطبيقية والشخصية من خلال منهاج دراسي متميز مبني على حاجة سوق العمل ومن خلال مجموعة من العناصر كالتدريب الهندسي، ومشاريع التخرج ذات الطابع العملي المرتبط باحتياجات المجتمع المحلي.

ولفت الغرايبة إلى ان الكلية خطت لنفسها فلسفة واضحة للتعاون مع الشركات الصناعية المشغلة لخريجيها من خلال التواصل المستمر معها، وتطوير شراكات استراتيجية تعود بالفائدة على الطرفين، مشيرا إلى ان خير دليل على ذلك هو إنشاء مجمع الريادة الأكاديمي عام 2003 الذي يهدف إلى توفير بيئة الأعمال اللازمة لتدريب الطلبة المقبلين على سوق العمل من خلال انشاء حاضنات أعمال لعدد من الشركات.

وأضاف الغرايبة أن افتتاح مركز التطوير الوظيفي في رحاب كلية الحجاوي يعد خطوة في اتجاه تحقيق استراتيجية الكلية في توثيق الصلة مع الصناعات المحلية، وتجهيز الطلبة الخريجين بالمهارات اللازمة للانخراط في بيئة الأعمال.

واستعرض نائب رئيس مجموعة ساغو الدولية جعفر شهابات أهداف المركز ونشاطاته، حيث سيقوم المركز بصقل مهارات الخريجين الحياتية، واللغوية، والتقنية، ومهارات ريادة الاعمال، لاسيما وأن 53% من الخريجين لديهم مشاكل تقنية، و 70% منهم يعانون من مشاكل في اللغة الإنجليزية، و62% منهم يفتقرون إلى مهارات الحياتية كالاتصال، كما سيقوم المركز بعقد ورش عمل متخصصة في مجالات ريادة الأعمال، بالإضافة إلى تقديم الخدمات الاستشارية للطلبة بكيفية تحويل مشاريعهم الريادية إلى فرص استثمارية، وتشبيك الخريجين مع سوق العمل المحلي والعربي.

وحضر فعاليات حفل الافتتاح عمداء شؤون الطلبة، والآثار والأنثروبولوجيا،  والسياحة والفنادق، وأعضاء الهيئة التدريسية في الكلية، وعدد من المسؤولين بالجامعة، وحشد من طلبة الكلية.